أنت غير مسجل في :: منتديات الشاعر الحسيني رياض الرسل :: . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا
آخر 5 مشاركات مبارك عليكم مولد الحجة( عج ) وجعلنا الله وإياكم من جنده المخلصين ( آخر مشاركة : - )       بشارة النبي الأكرم ببقية الله الأعظم ( آخر مشاركة : - )       الشباب وذكر الله وذكر الموت ( آخر مشاركة : - )       كلام الائمة عليهم السلام عن شهر رمضان ( آخر مشاركة : - )       زينة المرأة ( آخر مشاركة : - )      
العودة   :: منتديات الشاعر الحسيني رياض الرسل :: > الرياض الاسلامية > ~روضة العقيدة الاسلامية والقرآن الكريم ~
المنتديات موضوع جديد التعليمات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة



إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-28-2018, 02:32 PM   #1
مشرف
‏خادمة الزهراء(ع)


الصورة الرمزية شجون الزهراء
شجون الزهراء غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 620
 تاريخ التسجيل :  Feb 2012
 أخر زيارة : 05-04-2018 (04:11 PM)
 المشاركات : 4,227 [ + ]
 التقييم :  13
 SMS ~
اياك ان تدل الناس على طريق الله ....
ثم تفقد انت الطريق
 اوسمتي
الحضور المميز الحضور المميز وسام الحضور المميز 
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي الشباب وذكر الله وذكر الموت



بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم وسهل مخرجهم
وصل اللهم على فاطمة وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها عدد ماأحاط به علمك
وعجل فرج يوسفها الغائب ونجمها الثاقب واجعلنا من خلص شيعته ومنتظريه وأحبابه يا الله
السلام على بقية الله في البلاد وحجته على سائر العباد ورحمة الله وبركاته


إيّاكم والذنوب ، ولا تنسوا الله، فان من نساه ينسى نفسه ، فلا يدري من أين أتى ؟ وإلى أين يذهب ؟ وماذا يراد منه ؟ وما يسعده وما يشقيه ؟ كما لا تنسوا الموت فاجعلوه نصب أعينكم ، ولا تنسوا ما بعد الموت من الأهوال والمخاطر، وقد وصف أميرالمؤمنين يوم المحشر وما للمتقين وما للمجرمين حتّى قال : (فكم يومئذٍ من شيخ ينادي : واشيبتاه ، وكم من شاب ينادي : واشباباه ، وكم من امرأة تنادي وافضيحتاه ، هتكت الستور، فكم يومئذٍ من مغموس بين أطباقها محبوس ، مابالک غمسة ألبسک بعد لباس الكتّان والماء المبرّد على الجدران وأكل الطعام ألواناً بعد ألوان ، لباساً لم يدع لک شعراً ناعماً إلّا بيّضه ، ولا عيناً كنت تبصر بها إلى حبيب إلّا فقأها، هذا ما أعد الله للمجرمين ، وذلک ما أعدّ الله للمتقين )[1] .



فهلّابكم ياشباب الإسلام المؤمن،أن تجاهدوا في سبيل‌الله بأموالكم وأنفسكم بالجهاد الأكبر والأصغر، فان الله سبحانه أمر أصحاب النبي في غزوة تبوک أن ينفروا إلى الجهاد خفافاً وثقالاً وجاء في تفسير الآية الشريفة : أي شباباً وشيوخاً.

فاذكروا هادم اللذات ومفرّق الأحباب .



 
 توقيع : شجون الزهراء

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


رد مع اقتباس
إضافة رد


 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة




الساعة الآن 09:44 AM


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
Support : Bwabanoor.Com
HêĽм √ 3.1 BY:
! ωαнαм ! © 2010

تصميم : فريق الابداع الحيدري